سورية

حمص.. ازدياد في اصابات كورونا


قالت رئيس شعبة الأمراض السارية بمديرية صحة حمص الدكتورة غدير الصليبي أن” هناك ازدياد واضح بعدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا خلال الفترة الحالية في المحافظة”.
وبينت أنه” يتم تسجيل 35 إصابة جديدة يوميا بشكل وسطي خلال الفترة الحالية، إضافة لارتفاع بعدد الوفيات، لاسيما بين كبار السن والأشخاص المصابين بأمراض مزمنة”.
وعن ظهور أعراض الإصابة بشكل كبير في حمص مؤخرا، أشارت الصليبي لتلفزيون الخبر أن” أي أعراض رشح تظهر حاليا غالبا ما تنتهي بفيروس كورونا، إما باعراض خفيفة أو قوية”.

وأردفت” نمر حاليا بذروة انتشار الفيروس، ويمكن القول أن الوضع العام جيد، وما يزال هناك عدد أسرة وأماكن في المشافي” مضيفة أنه “لا يوجد علاج نوعي للفيروس وننصح بشرب الزهورات والعلاج الطبيعي “.

وتوجهت الدكتورة الصليبي عبر تلفزيون الخبر للمواطنين” لضرورة أخذ اللقاح المضاد للفيروس، كي نخفف عدد الإصابات والعبء الإقتصادي عن المشافي، إضافة لتخفيف أعراض وشدة الإصابة بشكل كبير”.

وأضافت” كما نتوجه للكادر التعليمي والتدريسي في مختلف مناطق حمص لأخذ اللقاح، نظرا لوجود عدد إصابات كبير بينهم، ونؤكد أن اللقاح آمن مع عدم الإستماع للشائعات التي تدور حوله كل حين وآخر”.

وبينت الصليبي أن” نسبة إقبال المواطنين على أخذ اللقاح ما تزال ضعيفة، حيث لم تتجاوز 2.5 % في الحملة الأولى على كامل أراضي سوريا، ونهدف لزيادة العدد عن طريق الحملات”.

يشار الى أن عددا كبيرا من المواطنين لم ياخذوا بعد فيروس كورونا على محمل الجد، إضافة لاكتظاظ الأسواق والمطاعم ووسائل النقل العامة بهم، دون الأخذ بأي من وسائل الوقاية بتحقيق التباعد المكاني أو ارتداء الكمامة.

والجدير بالذكر أن عضو الفريق الاستشاري لفيروس كورونا الدكتور نبوغ العوا بين في وقت سابق أن” الموجة الحالية من الفيروس هي أشد الموجات انتشارا وأكثرها سلاسة، وتنتقل مباشرة لمرحلة الإصابات الرئوية والأكسجة”.

وأوضح أن” أعراض الإصابة تظهر على شكل التهابات لوزات ليوم أو اثنين، ثم تشتد وتظهر الحرارة، أو على شكل ألم عضلي(وتاب) وسعال ومن ثم إصابة رئوية، ويصيب الفيروس الشباب بين عمر(15_18) وطلاب المدارس أيضا.

يذكر أنه وبآخر تحديث يومي لوزارة الصحة، فقد تم تسجيل 260 إصابة جديدة بالفيروس يوم السبت، مايرفع عدد الإصابات الاجمالي إلى 36713 إضافة لوفاة 10 من الإصابات المسجلة ما يرفع العدد إلى 2332 وفاة منذ بدء انتشار الجائحة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق