سورية

هجوم صاروخي يستهدف قواعد للجيش الأمريكي شرق سوريا


تعرضت حقول النفط والغاز التي يتخذها الجيش الأمريكي قواعد لا شرعية له شرق سوريا، اليوم الأربعاء، لقصف صاروخي مجهول المصدر خلّف أضرارا مادية كبيرة، فيما لم يتسن الوقوف على خسائر بشرية محتملة جراء الطوق الأمني المشدد الذي تلا الهجوم.

وذكرت وكالة “سبوتنيك” أن “القواعد الأمريكية التي أنشأها الجيش الأمريكي في ريف دير الزور الشرقي، شرق سوريا، تعرضت فجر اليوم لهجوم صاروخي مجهول المصدر، تبعه استنفار شامل للقوات الأمريكية رافقه تحليق لطائراته في سماء المنطقة”.

وأكدت مصادر محلية في دير الزور سماع دوي سلسلة انفجارات في القاعدة التي أنشأها الجيش الأمريكي في حقل “كونيكو” للغاز الطبيعيي، وقرب حقل “الجفرة” النفطي في ريف المحافظة الشمالي الشرقي.

وأشارت المصادر إلى أن “الانفجارات العنيفة التي سمعت أصواتها في أرجاء الريف الشرقي لدير الزور، تلاها ضرب طوق أمني مشدد على مختلف محاور المنطقة، بالترافق مع تحليق مكثف للطيران الحربي والاستطلاعي الأمريكي في سماء المنطقة بحثا عن مصدر القذائف ومطلقيها”.

وتابعت: “الهجوم الصاروخي على القوات الأمريكية في الحقلين النفطي والغازي، أدت إلى أضرار مادية كبيرة في المكان، فيما لم يتسن الوقوف على حجم الخسائر البشرية المحتملة في صفوف الجيش الأمريكي نظرا لتشديد الإطباق الأمني الذي تلا الهجوم”.

وكان حقل العمر النفطي، أكبر حقول النفط السورية الذي أنشأ فيه الجيش الأمريكي أكبر قواعده اللاشرعية في المنطقة، قد تعرض قبل يومين إلى قصف مشابه دون معرفة مصدر القذائف.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق