أخبار مهمةالجولان

أهلنا في الجولان يجددون رفضهم مخطط الاحتلال إقامة توربينات هوائية على أرضهم


جدد أهلنا في الجولان السوري المحتل رفضهم القاطع إقامة الاحتلال الإسرائيلي توربينات هوائية على آلاف الدونمات من أراضيهم مؤكدين ثبات إرادتهم في النضال حتى إفشال مخططات الاحتلال وإجباره على إلغاء مخططاته الاستيطانية.

وأقام أبناء الجولان العربي السوري المحتل اليوم خيمة اعتصام في منطقة المنفوخه شرق قرية بركة رفضاً لمخطط الاحتلال الذي يهدف للاستيلاء على نحو ستة آلاف دونم من أراضيهم الزراعية مطالبين المجتمع الدولي بوقف هذا المخطط الاستيطاني الرامي لتهجيرهم والذي يشكل انتهاكاً سافراً لقرارات الشرعية الدولية.

إميل مسعود عضو لجنة التصدي لمخطط الاحتلال اعتبر في تصريح لـ سانا أن مخطط التوربينات الهوائية له آثار ضارة على الصحة والبيئة والزراعة وهدفه إجبار أهلنا على مغادرة قراهم مؤكداً تمسك أبناء الجولان بانتمائهم لوطنهم وهويتهم العربية السورية في مقارعة الاحتلال ورفض كل مخططاته الاستيطانية.

بدوره قال نزيه محمود “إننا اليوم نرسل رسالة للمحتل من قلب أراضينا التي رواها الآباء والأجداد بالدماء أن أرضنا ملك لنا ولن نسمح لأحد بتدنيسها فنحن نحمل ارث الآباء والأجداد بالتصدي للاحتلال وإسقاط مخططاته”.

ويعد مخطط التوربينات الهوائية من أخطر المخططات الاستعمارية التهويدية التي تستهدف الجولان السوري المحتل حيث يتضمن الاستيلاء على نحو ستة آلاف دونم على ثلاث مراحل الأولى استولى فيها الاحتلال على مساحات من أراضي القرى المهجرة “عيون الحجل والمنصورة والثلجيات” وأقام 42 توربيناً عليها بارتفاع 120 متراً فيما تستهدف المرحلة الثانية أراضي قرى مجدل شمس ومسعدة وعين قنية وبقعاثا والثالثة منطقة تل الفرس.

عطا فرحات


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق