أخبار مهمةسورية

الرئيس الإيراني يؤكد خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأسد وقوف بلاده إلى جانب سوريا


أكّد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وقوف الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى جانب سورية في المحنة التي تتعرض لها إثر الزلزال المدمر ، معرباً عن خالص التعازي وصادق المواساة لجميع السوريين ومتمنياً الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

وخلال الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع الرئيس بشار الأسد ظهر اليوم اعتبر الرئيس الإيراني أنه من منطلق العلاقات الاستراتيجية التي تجمع البلدين ومن منطلق المبادئ الإنسانية، فإنه لا يمكن لإيران إلاّ أن تتضامن مع الشعب السوري في هذه الظروف القاهرة، وتفعل كلّ ما من شأنه التخفيف من آثار هذه المحنة ومساندة جهود الحكومة السورية الحثيثة في هذا الإطار.

بدوره تقدم الرئيس الأسد بالشكر لإيران حكومةً وشعباً على إرسالها للمساعدات لدعم جهود الحكومة السورية في عمليات الإنقاذ والإغاثة للمتضررين من الزلزال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق