أخبار مهمةسورية

بدء خروج إرهابيي خان الشيح


بدأت صباح أمس ﻋﻤﻠﻴﺔ ﻧﻘﻞ ﺍﻟﺪﻓﻌﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻣﻦ إرهابيي بلدة ﺧﺎﻥ ﺍﻟﺸﻴﺢ ﻧﺤﻮ ﺇﺩﻟﺐ ﺷﻤﺎﻝ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﺭﻏﻢ ﻣﻨﻊ ﺍﻟﺘﻐﻄﻴﺔ ﺍﻹﻋﻼﻣﻴﺔ ﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﺘﺮﺣﻴﻞ، ﻭ ﺃﻛﺪﺕ، ومصادر سورية أكدت ﺃﻥ ﺍﻟﺪﻓﻌﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻘﺮﺭ ﺭﺣﻴﻠﻬﺎ ﻓﻲ ﻏﻀﻮﻥ 48 ﺳﺎﻋﺔ ﻭﻓﻖ ﺗﺴﻮﻳﺔ ﺗﻢ ﺗﻮﻗﻴﻌﻬﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﺴﻮﺭﻳﺔ .

أفادت قناة الميادين، فإنّ المسلحين الذين يخرجون من خان الشيح بريف دمشق رفضوا تسوية أوضاعهم مع السلطات السورية.
ويُفترض أن تلحق بهذه الحافلات، 10 حافلات أخرى ليكون عدد الذين سيتمّ نقلهم نحو 2500 شخص، على أن تنتهي العملية مساء الإثنين.

وعلمت الميادين أنّ بعض المسلّحين من بلدتَيْ زاكية والطيبة، وهما قريتان قريبتان من خان الشيح، سيصعد الحافلات نفسها أيضاً.

وجنّبت التسوية خان الشيح العمل العسكري باعتبار أنّ الجيش العربي السوري قد طوّق كلّ طرق الإمداد للمسلّحين، كما منعَ إمكانية وصول أي مؤازرة عندما سيطر على المزارع المحيطة بخان الشيح.

وأشارت مصادر محلية، إلى تسوية أخرى في منطقة التّل شمال دمشق. وبعدما حاولت المجموعات المسلّحة في التّل أن تنقلب على التسوية عادت للقبول بالتسوية الإثنين وسلّمت سلاحها الثقيل للجيش السوري، وسيخرج المسلّحون من التّل إلى مدينة إدلب أيضاً.

يُذكر أنّ منطقة التّل أكثر اكتظاظاً من خان الشيح سكّانيّاً، وذلك بعد حصول موجات نزوح إليها سابقاً من مناطق ساخنة في محيط دمشق، حيث غدت تؤوي أكثر من 600 ألف مدني.

جولان تايمز- خلود حسن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق