أخبار مهمةالجولانسورية

مطالبات لأهلنا في «الجولان السوري المحتل» بفتح معبر القنيطرة (فيديو)


منذ بداية الحرب على سوريا عمّد الاحتلال الصهيوني الى إغلاق معبر القنيطرة بهدف قطع شريان التواصل مع ابناء الارض المحتلة.

وبعد سلسلة من العمليات الارهابية وانتشار الإرهاب المدعوم من العدو الاسرائيلي توقف العبور بعام ٢٠١٢ وتم منع الأهالي من زيارة وطنهم الام ومنعوا الطلاب من الدخول والدراسة بالجامعات السورية حتى الزيارات الدينية تم منعها .

وبعد تحرير المعبر عام ٢٠١٩ وعودة الجيش العربي السوري لبسط سيطرته على كامل المنطقه الجنوبية تم اعادة فتح المعبر باشراف الصليب الاحمر الدولي والامم المتحدة ممثله بقيادتها في محافظة القنيطرة.

أنذاك تفائل السكان بعودة التواصل ان كان من خلال عائلات او طلاب او مرضى او عبور تفاح الجولاني إلا ان المحتل رفض كافة المحاولات السورية وطلبات السكان منذ ذلك الحين حتى اليوم ..
اليوم ابناء الجولان السوري المحتل بكافة أطيافهم وبكافة شرائح المجتمع يطالبون المجتمع الدولي ومنظماته الدولية وحقوق الانسان والصليب الاحمر و الأمم المتحدة بالعمل على فتح المعبر ولكن لا حياة لمن تنادي … ولا يزال تعنت الكيان الغاصب بحق ابناء الجولان يدل على همجيته وعدم انسانيته حيث لا يوجد احد في العالم يعاني ما يعانيه ابناءالجولان من ناحية التواصل مع اهاليهم وعائلاتهم ووطنهم.

الجدير ذكره انه وبعام ٢٠١٩ حرر الجيش العربي السوري المعبر. وهو متواجد هناك جتى اليوم وعادت الامور في محافظة القنيطرة والمنطقة الجنوبية على ما كانت عليه قبل عام ٢٠١١ ولذلك كافة الاعذار الاحتلال الاسرائيلي هي غير مقبولة وغير صحيحة وفقط حجج واهيّة لمنع السكان السوريين من التواصل مع بعضهم.

في الفيديو المرفق متحدثون من أهلنا وهم حسب التسلسل:
الشيخ جادالكريم ناصر
حسن فخر الدين
الشيخ سلطان الشاعر
مرزوق شعلان

https://youtu.be/J9GN7pQYH48


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق