عربي ودولي

جنوب لبنان… استشهاد 3 أطفال وجدّتهم بقصف إسرائيلي


صعّد الاحتلال الإسرائيلي من اعتداءاته في جنوب لبنان ليطال المدنيين بشكل متعمّد، إذ استهدفت إحدى مسيّراته سيارة مدنية في محلة غدماثا بين بلدتي عيترون وعيناتا، ما أدّى إلى استشهاد ثلاثة أطفال وجدّتهم.

وقالت مصادر إن مسيّرة إسرائيلية أطلقت صاروخاً على سيّارة مدنية في منطقة غدماثا بين بلدتي عيترون وعيناتا. وكانت السيارة ضمن موكب من سيارتين، الأولى لصاحبها الصحافي سمير عبد الحسين أيوب من عيناثا. والسيارة الثانية المستهدفة كانت تمشي خلف الأولى وتقودها هدى عبد النبي حجازي، ابنة شقيقة الزميل أيوب من بلدة بليدا، وبرفقتها والدتها وأولادها الثلاثة.

وقد أدّى القصف الإسرائيلي إلى جرح سمير أيوب وابنة شقيقته هدى، واستشهاد والدتها سميرة أيوب، وأولادها ريماس شور (14 سنة) وتالين شور (12 سنة) وليان شور (10 سنوات).
وكانت السيارتان قبيل الاستهداف قد انتقلتا من بليدا باتجاه عيناتا، وقبيل وصولهما إلى عيناتا، وفي محلة غدماثا، استهدفت مسيّرة بصاروخ إحداهما، ما أدى إلى استشهاد الأطفال فوراً قبل أن تستشهد جدتهم في المستشفى متأثرة بجراحها.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق