عربي ودولي

الحرس الثوري الإيراني بعلن احتجاز سفينتين عليها 34 أجنبيا


أعلن ‏الحرس الثوري الإيراني، اليوم الأربعاء، “احتجز سفينتين تهربان 4.5 مليون لتر من الوقود”.
وقال قائد المنطقة الخامسة لبحرية الحرس الثوري الإيراني، في بيان له، إنه “تم الاستيلاء على السفينتين تحملان الوقود المهرب جنوب جزيرة أبو موسي”، مشيرا إلى أنه “تم القبض على 13 من أفراد الطاقم الأجنبي، و21 شخصا آخرين في هذه العملية”.
وحذر الحرس الثوري الإيراني، في الآونة الأخيرة، من “مصادرة وتفريغ حمولة ناقلة تحمل النفط الإيراني احتجزتها أمريكا قبل فترة”.

وتقوم الولايات المتحدة بتعزيز قواتها الموجودة في المنطقة، إذ أعلنت الشهر الماضي عن نيتها نشر مدمرة وطائرات حربية من طراز “إف-35” و”إف-16″، بالإضافة إلى مجموعة جاهزية جماعية، ووحدة بحرية تضم نحو 3000 شخص.

وقال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري، الأدميرال علي رضا تنكسيري، إن “مقاتلتين من طراز A-10 والمخصصة للاشتباك القريب، قامتا بسلوك خطر وغير مهني بالكامل، ومن ثم تم إرسال مروحية، وطائرة مسيرة، وطائرة أخرى مأهولة، إلى المنطقة التي كنا نفتش فيها السفينة، لكن مقاتلينا احتجزوا السفينة”، حسب وكالة “مهر” الإيرانية.
يأتي ذلك بعدما حاولت إيران السيطرة على ناقلتي نفط قرب المضيق، الشهر الماضي، وفتحت النار على إحداهما، وفق الوكالة، وهو ما نفته طهران.
وأعلن الحرس الثوري الإيراني “احتجاز ناقلة نفط أجنبية تحمل مليون لتر من الوقود المهرب في مياه إيران الجنوبية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق