أخبار مهمةسورية

الحكومة: انتصارات الجيش ساهمت بتخفيض سعر الصرف


واصلت قيمة الليرة السورية ارتفاعها أمام باقي العملات الأجنبية في أسواق دمشق وحلب، في حين انخفض سعر الذهب.

وبحسب بيان صحفي لمجلس الوزراء، فإن التحسن في الميدان العسكري والسياسي وحجم الحوالات الخارجية من ملايين السوريين في الخارج إلى ذويهم وشركائهم في الداخل في مقدمة أسباب تحسن سعر صرف الليرة إضافة إلى كميات الدولار الكبيرة التي يقوم المكتنزون بتصريفها يومياً في السوق بعد تحسن سعر صرف الليرة وعودة الثقة بها كسبيل للادخار خوفاً من خسائر متوقعة يمكن أن يشهدها الدولار والتحول إلى وسائل ادخار أخرى مثل الذهب والعقارات.

وبيّن المجتمعون في جلسة المجلس أمس، أن من أسباب تحسن الليرة السورية بدء عودة بعض الأرصدة مع عودة المئات من الأفراد والمستثمرين السوريين إلى الوطن وعودة الثروات الطبيعية الرئيسية إلى سيطرة الدولة بعد عمليات التحرير التي قام بها الجيش السوري وخاصة آبار النفط والغاز وزيادة حركة الصادرات من مختلف المنتجات.

وكان المصرف المركزي أقدم على تخفيض سعر صرف الدولار لديه صباح أمس الإثنين لتقليص الهامش مع السوق السوداء والحدّ من المضاربات والسيطرة على سعر السوق.

وهنا نذكر:

الجدير بالذكر أن سعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية في دمشق: شراء 400 ليرة سورية ومبيع 405 ليرة سورية وفي حلب: شراء 390 ليرة سورية ومبيع 395 ليرة سورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق