أخبار مهمةسورية

استشهاد طفل وامراة بانفجار عبوة ناسفة من مخلفات الارهاب في بيبلا


استشهدت امرأة وطفلها نتيجة انفجار عبوة ناسفة من مخلفات التنظيمات الإرهابية في بلدة ببيلا بريف دمشق.

وأفاد مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق في تصريح بأن عبوة ناسفة زرعها الإرهابيون قبيل إخراجهم من جنوب دمشق إلى شمال سورية انفجرت في أحد المنازل في حي سيدي مقداد في بلدة ببيلا ما أدى إلى استشهاد أم وطفلها وإصابة والده بجروح خطيرة.

ولفت المصدر إلى أن عناصر الهندسة في قوى الأمن الداخلي مستمرة في تمشيط ما تبقى من بلدات ببيلا ويلدا وبيت سحم والمزارع المحيطة بها حتى استكمال عوامل الأمن والأمان فيها تمهيدا لإعادة الاستقرار والحياة الطبيعية بشكل كامل إلى البلدات الثلاث.

وأعلنت بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم خالية من الإرهاب في العاشر من أيار الماضي بعد رضوخ الإرهابيين لشروط الدولة السورية وتسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة وإخراجهم إلى شمال سورية وعلى إثرها عادت مئات العائلات إلى منازلها بعد دخول وحدات قوى الأمن الداخلي لممارسة مهامها وتقديم الخدمات للمواطنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق