أخبار مهمةسورية

الغرب قلق على مصير إدلب !


كما جرت العادة وقبل كل عملية عسكرية يستعد لها الجيش العربي السوري لاستعاد منطقة سورية تحت سيطرة المجموعات الإرهابية تَهب بعض الدول الداعمة لتلك لمجموعات بالدفاع عنهم وتبدأ بإطلاق الأكاذيب عن نوعية الاسلحة المستخدمة بحجة أنها كيميائية وخير مثال الغوطة الشرقية التي تم تحريرها قبل عدة اشهر .
اجتمعت تلك الدول وبدأت التهديد والوعيد وفعلاً قصف بعض المناطق بدمشق بحجة أن الحكومة  السورية قد استخدمت أسلحة كيميائية وعند قدوم خبراء منظمة الاسلحة الكيمائية ولم يجدوا دليلاً واحداً.

واليوم تجدد كلاً  الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا تهديدها  بالرد في حال استخدم  الحكومة السورية الأسلحة الكيميائية بأي هجوم يشنه لاستعادة السيطرة على محافظة إدلب.

وفي بيان مشترك أمس الثلاثاء، أعربت هذه القوى عن “قلقها الكبير” إزاء وقوع هجوم عسكري على إدلب والعواقب الإنسانية التي قد تنتج عنه.

إوقالت: “نؤكد أيضا على قلقنا من احتمال استخدام آخر وغير قانوني للأسلحة الكيميائية، ومصممون على التحرك في حال استخدم  الأسلحة الكيميائية مرة أخرى”.

وأضافت الدول الثلاث في بيانها: “موقفنا من استخدام الحكومة السورية للأسلحة الكيميائية لم يتغير وكما أعلنا سابقا، فإننا سنرد بالشكل المناسب على أي استخدام آخر للأسلحة الكيميائية .

جولان تايمز – خلود حسن

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق