أخبار مهمةسوريةعربي ودولي

بونداريف: القوات الفرنسية تتحمل جزءا من مسؤولية تحطم “إيل-20”


قال رئيس لجنة الدفاع والأمن في المجلس الفيدرالي الروسي فيكتور بونداريف إن مسؤولية تحطم طائرة الاستطلاع الروسية “إيل-20” تقع على عاتق إسرائيل، ولكن جزءا من المسؤولية يتحمله الجيش الفرنسي، الذي أعاق عمل منظومات الدفاع السورية.

صرح بونداريف، اليوم الثلاثاء “إسرائيل مسؤولة عن مقتل جنودنا وفقدان الطائرة كما أن جزءا من المسؤولية يقع على عاتق فرنسا، التي عقدت الوضع الجوي وعمل منظومة الدفاع الجوي السورية”.

وأشار إلى أن “روسيا قيمت الوضع بشكل صحيح وحددت بوضوح المسؤولين عن هذا الاستفزاز، دون إلقاء اللوم على الجانب السوري”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت في وقت سابق، أن طائرة “إيل-20” أسقطت من قبل منظومة الدفاع الجوي السورية “إس-200” فوق البحر المتوسط، بسبب إجراءات غير مسؤولة من إسرائيل.

وترى وزارة الدفاع الروسية أن الطائرات الإسرائيلية تعمدت خلق وضع خطير في اللاذقية.


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق