أخبار مهمةسورية

بيوت الدمشقيين غارقة.. والمحافظة غائبة


مع أول هطول للأمطار العزيرة يوم أمس، اختناقات مرورية.. طوفان أنفاق وسيول جارفة.. انهدام بعض البيوت وتضرر سيارات.. تجمعات مياه تعيق الحركة.. ومواطنون منتشرون للإصلاح والتنظيف أمام بيوتهم..هذا حال العديد من مناطق دمشق.

الحالة ليست جديدة فقد شهدت بعض أحياء دمشق حالة مشابهة خلال الصيف الفائت عندما هطلت أمطار إعصارية تسببت بإرباك شديد وأضرار بالغة بالمنازل والممتلكات العامة والخاصة كما أن بداية موسم المطر في المواسم السابقة شهدت حالات مشابهة.

المشهد يبدأ بالمطر ثم شكاوى المواطنين من تداعيات الهطلات الغزيرة على ممتلكاتهم وحياتهم اليومية وينتهي بحلول إسعافية ينتهي مفعولها مع انتهاء المشكلة وتعود للظهور في العام التالي .

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق