أخبار مهمةسورية

الدفاع الروسية تؤكد أن إيقاف إطلاق النار بإدلب كان من قبل الجيش السوري فقط


أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الجمعة، أن القوات السورية أوقفت، في 18 مايو/آيار، إطلاق النار من جانب واحد تمامًا، ولم تستسلم لاستفزازات الإرهابيين في منطقة خفض التصعيد إدلب.

موسكو، سبوتنيك. وقال كوناشينكوف للصحفيين:

نود أيضا أن نذكّر وزارة الخارجية الأمريكية بأن القوات الحكومية السورية في 18 مايو/آيار كانت أول من أوقف إطلاق النار بشكل كامل من جانب واحد ولم تستسلم للعديد من الاستفزازات لعدة أيام.

وتابع كوناشينكوف:

ولذلك، لم تكن هناك أي هجمات في 19 مايو/أيار في منطقه خفض التصعيد ادلب وبشكل عام.

وفي السياق نفسه، نفى المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، تقارير عن هجمات كيميائية في إدلب السورية.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق