أخبار مهمةسورية

أطباء روس يصلون سورية لمعالجة ضحايا الحرب


وصلت مجموعة من الأطباء الروس إلى دمشق لتقديم مساعدة طبية للسكان المحليين المصابين بجروح وعاهات مختلفة جراء الانفجارات أثناء الأزمة في هذا سورية .
ويضم وفد الأطباء الروس الجراحين العامين، والاختصاصيين بالأعضاء الاصطناعية، وجراحي العظام، والاختصاصيين بإعادة التأهيل الذين يساعدون بالتعاون مع زملائهم السوريين السكان المحليين العاديين. ويوجد في سوريا اليوم الآلاف من المعاقين، ومعظمهم من النساء والأطفال الذين تضرروا بسبب القصف والألغام التي زرعها الإرهابيون.

وتحدث السوري رفح عدنان وليد: “وقع ذلك في حمص. وانفجرت سيارة مفخخة إلى جانبي. وفقدت رجلي الأولى على الفور. أما الرجل الثانية فكانت إصابتها غير جدية، لكن تم قطعها بعد عدة أسابيع بسبب خطأ الأطباء”.

وتستغرق عملية إنتاج الأعضاء الاصطناعية سابقا عدة أسابيع، فيما تتطلب هذه العملية حاليا عدة ساعات فقط، وذلك بفضل الطباعة ثلاثية الأبعاد للأعضاء.

أما المرضى الأكثر تضررا في الانفجارات فمن المتوقع نقلهم إلى روسيا للعلاج. وسيصبح موعد نقلهم إلى روسيا معروفا بعد وضع قائمة نهائية بأسماء المصابين المحتاجين لذلك. وستتضمن هذه القائمة السوريين الذين يحتاجون ليس إلى الأعضاء الاصطناعية فحسب، بل وأولئك الذين يحتاجون إلى إعادة التأهيل النفسي والبدني.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق