أخبار مهمةسورية

بريطانيا تؤكد: لا تبادل للناقلات مع إيران


أكد وزير الخارجي البريطاني الجديد، دومينيك راب، الاثنين، أنه لن يكون هناك تبادل للناقلات المحتجزة مع إيران، في أحدث تصريح بشأن التوتر المتزايد بين الدولتين.

ويأتي تصريح الوزير البريطاني، بعدما تحدثت مصادر لشبكة “سكاي نيوز” عن نية لندن إرسال مزيد من القوات إلى الخليج، حيث ستتمركز في البحرين، ضمن الجهود البريطانية لتأمين الملاحة البحرية التي تهددها اعتداءات إيران.

وفي تصريحات نقلتها وكالة “رويترز”، أكد راب أن واشنطن تدعم مبادرة لأمن الخليج يقودها الاتحاد الأوروبي.

وتسعى بريطانيا أيضا إلى تشكيل مهمة حماية بحرية بقيادة أوروبية لضمان سلامة الإبحار عبر مضيق هرمز بعد احتجاز إيران للناقلة والذي وصفته لندن بأنه عمل من قبيل “قرصنة الدولة”

وتابع راب “نطالب بالإفراج عن السفينة التي ترفع العلم البريطاني ولن يكون هناك تبادل لناقلات”.

وكانت إيران أعلنت قبل أيام أن الحرس الثوري احتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، واقتادها إلى ميناء بندر عباس، بذريعة أنها ارتبكت حادثا مع زروق صيد إيراني.

وجاءت خطوة طهران، بعدما هددت برد قاس على احتجاز ناقلة نفط إيرانية في مضيق جبل طارق، لكن لندن تقول إنها تحتجز الناقلة “غريس 1” للاشتباه في أنها كانت تنقل نفطا إلى سوريا في خرق للعقوبات الأوروبية ضد دمشق.

وشدد وزير الخارجية البريطاني على أهمية التزام إيران بالقانون الدولي.

وأثارت اعتداءات إيران المتتالية في خليج عُمان ومضيق هرمز المخاوف بشأن أمن الملاحة البحرية، خاصة بعد استهداف ناقلات النفط.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق