أخبار مهمةسورية

مركز المصالحة الروسي: الجيش السوري يصد هجوماً إرهابياً بريف ادلب


صرح رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، اللواء يوري بورينكوف، بأن المسلحين استهدفوا القوات الحكومية السورية 3 مرات في منطقة خفض التصعيد في إدلب، وتم صد جميع الهجمات.

وقال بورينكوف في مؤتمر صحفي: “هاجم مسلحو الجماعة الإرهابية “الحزب التركستاني الإسلامي”، المتمركزة في محافظة إدلب، القوات الحكومية السورية 3 مرات”.

وأضاف بورينكوف أنه في اتجاه قربة عزمارين.. كان هناك ما يصل إلى 30 مقاتلا، تدعمهم 4 شاحنات صغيرة مسلحة، حاولوا بهجوم مفاجئ الاستيلاء على مواقع الجيش السوري.

وتابع قائلا: “تم صد الهجوم، وتم تصفية 3، وأصيب 7 مسلحين. وقتل 3 جنود سوريين وجرح 8”.
وأشار بورينكوف إلى وقوع هجوم آخر على محور الغدفة – أبو دفنة، حيث هاجم حوالي 10 مسلحين، بدعم من 4 شاحنات صغيرة تحمل رشاشات ثقيلة، مواقع تابعة لقوات الجوية السورية، لكن تم صد الهجوم.

وواصل قائلا: “تم تصفية مسلحين اثنين وجرح 5. وقتل 3 وجرح 8 جنود سوريين”.

وذكر بورينكوف أن “الهجوم الثالث وقع عندما حاول ما يقرب من 20 مسلحا التسلل إلى قرية التح، وجرى التصدي لهم وتم تصفية مسلح، وإصابة 3 آخرين. وقتل جنديان سوريان وجرح 5 آخرين”.

وأوضح بورينكوف أن “المسلحين يواصلون قصف ضواحي حلب الغربية، وعلى مدار الـ 24 ساعة الماضية، قُتل 12 مدنياً وجُرح 20 آخرين، بمن فيهم نساء وأطفال”.

وكان الجيش السوري بدأ عملياته العسكرية في19 كانون الأول/ديسمبر المنصرم، ضد مسلحي “جبهة النصرة” بهدف إعادة فتح طريق حلب دمشق الدولي ليتمكن خلال هذه الفترة القصيرة من استعادة السيطرة على 320 كم2.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق