أخبار مهمةعربي ودولي

بحجة مناعة القطيع… رسائل سرية تكشف عن رغبة إدارة ترامب بنشر كورونا


ضغط مسؤول كبير في إدارة الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب، من أجل استراتيجية “مناعة القطيع”، وكتب أنه من الجيد إصابة الأشخاص الأقل خطورة بفيروس كورونا، وفقاً لرسائل البريد الإلكتروني التي حصل عليها الكونغرس.

وأشار بول الكساندر، الذي كان مسؤولاً في وزارة الصحة والخدمات الإنسانية، إلى أن الإدارة تريد رؤية العديد من المصابين الشباب.

وذكر المسؤول الأمريكي بصراحة أنه يجب استخدام الرضع والأطفال والمراهقين والشباب ومتوسطي العمر بدون أمراض مزمنة لتطوير مناعة القطيع، وقال في الرسالة :” نريدهم مصابين.. وتتعافى بأجسام مضادة،، المستشفيات الآن موجهة، معدلات الوقاية الشخصية في مكانها، أسرة العناية المركزة جاهزة، والأطباء والممرضات في حالة تأهب”.

وكتب في الرسالة المؤرخة في 4 تموز يوليو أنه يجب استخدام الناس لتنفيذ استراتيجية مناعة القطيع.

واستنكرت مجموعة واسعة من خبراء الصحة استراتيجية القطيع التي دعا إليها باعتبارها قد تؤدي إلى وفيات غير ضرورية، وكان البيت الأبيض قد نفى في السابق أنه ينتهج مثل هذه الاستراتيجية، ولكن سكوت أطلس من فريق ترامب بشأن الاستجابة لفيروس كورونا، طالب في مناسبات عدة بالسماح للفيروس بالانتشار بين الأشخاص الأقل ضعفاً لبناء المناعة.

وقال خبراء الصحة إن من المستحيل حماية الأشخاص المعرضين للخطر إذا كان الفيروس ينتشر دون رادع بين الآخرين.

وأكد وزير الصحة الأميركي أليكس عازار في وقت سابق أن الإدارة لا تتبع استراتيجية مناعة القطيع.

ويشار الى ان الولايات المتحدة تعتبر البلد الأكثر تضرراً بفيروس كورونا بـ 17.4 مليون اصابة و 314 الف وفاة و ذلك بحسب إحصائيات موقع وورلد ميتير

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق